مركز شؤون المرأة ينفذ تدريباً حول " التغطية الإعلامية الصديقة لقضايا المرأة".

3 ديسمبر، 2020

غزة-ديسمبر/2020- نفذ مركز شئون المرأة في غزة تدريباً حول "التغطية الإعلامية الصديقة لقضايا المرأة " بالشراكة مع هيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة (UN Women) من خلال برنامج حياة المشترك.
قالت وسام جودة منسقة برنامج المناصرة في المركز:" إن هذا التدريب استهدف مجموعتين من الصحفيين/ات والإعلامين/ات الناشطين/ات البالغ عددهم/ن (45) صحفي/ة بواقع (40) ساعة تدريبية كل مجموعة (20) ساعة تدريبية ، تمحورت حول موضوعات عديدة أهمها "النوع الاجتماعي، التعامل مع قضايا المرأة، واتفاقيات حقوق المرأة، والتغطية الإعلامية الصديقة لقضايا المرأة، وصياغة الأخبار الصحفية بطريقة جندرية"، والمناصرة الرقمية لقضايا النوع الاجتماعي ، منوهة إلى أن هذا التدريب هدف إلى بناء وتطوير وتمكين هذه الفئة تجاه آليات مناصرة قضايا المرأة الفلسطينية دون النمطية المعتادة في تغطية الأخبار.
كما أكدت جودة أن الهدف من هذا المشروع مساعدة الصحفيين/ات والناشطين/ات؛ للتعامل مع قضايا المرأة والاخبار التي تتعلق بقضايا وحقوق المرأة من منظور جندرى بعيداً عن النظرة الاعلامية التقليدية حول قضايا وحقوق المرأة، وتناول الخبر لمجرد أنه خبر أو سبق صحفي موضحة أن هذا التدريب جزء من رؤية المركز نحو قضايا و حقوق المرأة والاستجابة لها من منظور النوع الاجتماعي ، ويأتي تحت اطار مشاريع عديدة التي ينفذها المركز بالتوعية الاجتماعية القوية وآليات مناهضة العنف ضد المرأة ، ونشر ثقافة حقوق المرأة والتعامل معها من منظور اجتماعي، بالإضافة إلى ثقل مهارات الخرجين/ات خاصة من يعملون في المجال الإعلامي و كيفية مناصرة حقوق المرأة ودعمها .
تقول المشاركة " أمل بريكة “: التدريب مهم جدا وثري بالمعلومات الجديدة فيما يتعلق بمواضيع لها علاقة بالجندر وكيفية التغطية الاعلامية لقضايا النساء من منظور جندري ويحتم علينا كإعلاميين تسليط الضوء على قضايا النساء بشكل مركز ليس فقط في القضايا الموسمية، كذلك عدم تغطية القضايا النسوية التي تبرز صورة المرأة على أنها ضعيفة ، بل التركيز على النساء الناجحات واظهارهن للمجتمع كذلك".
ومن جانبه قال، عبد الرحمن عزوم، أحد المشاركين في التدريب:" إن هذا التدريب كان ملم بموضوعات عديدة كقضايا النوع الاجتماعي والمناصرة الرقمية والتحرير الصحفي".
وأضافت مشاركة أخرى في التدريب:" كان هذا التدريب ملم وشامل، وقد استبدلنا المعلومات الخاطئة بمعلومات صحيحة حقوق المرأة والاتفاقيات الدولية الخاصة بها، فهذا التدريب عزز الثقة بالنفس وأكسبني خبرات جديدة وطور من قدراتي بالإضافة إلى مشاركة تجارب الآخرين من خلال طرحها في التدريب".
كما أشارت رحاب البع، أحد المشاركات، إلى أن هذا التدريب كان مليء بالمعلومات التي أثرت عليها بشكل كبيرة من خلال التعرف على موضوعات جديدة، منوهة إلى احتياجهم/ن إلى وقت أكثر للاستفادة من هذه الموضوعات المهمة.
برنامج حياة المشترك يسعى إلى القضاء على العنف ضد المرأة في الضفة الغربية وقطاع غزة ممول من حكومة كندا، ويتم تنفيذه بشكل مشترك من هيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة(UN Women) ، صندوق الأمم المتحدة للسكان (UNFPA)، برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (UN-Habitat)، ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة (UNODC) بالشراكة مع وزارتي شؤون المرأة والتنمية الاجتماعية إلى جانب عدد من الوزارات المتخصصة ومنظمات المجتمع المدني.