مركز شؤون المرأة يعقد جلسات دعم نفس جماعي

26 سبتمبر، 2022

غزة/ سبتمبر- 2022 "بحس بالفرح والانبساط عند حضور الجلسات" هذا ما قالته إحدى المشاركات في جلسات الدعم النفسي الجماعي الذي عقدها مركز شؤون المرأة في مدينة غزة والبالغ عددها "20" مجموعة لكل من النساء والفتيات المعنفات والناجيات من العنف المبني على النوع الاجتماعي، والمتأثرات النازحات من التصعيد الأخير مايو- 2021، معيلات، ربات بيوت، أرامل، ناجيات من العنف المبني على النوع الاجتماعي، حيث تم تنفيذها من قبل إخصائيات نفسيات في المؤسسات القاعدية الشريكة بحضور "362" من النساء والفتيات، وجاء ذلك ضمن مشروع "حماية وتعزيز صمود النساء والفتيات المتأثرات بالتصعيد النزاع أيار مايو 2021- غزة"، بالشراكة مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة "un women" الممول من الحكومة اليابانية.

وقالت شيرين ربيع، منسقة برنامج تمكين المرأة في المركز: "إن الهدف الأساسي من هذه الجلسات هو تعزيز الثقة بالنفس والتعبير عن الذات لدى النساء والفتيات المعنفات والناجيات من العنف المبني على النوع الاجتماعي بما يضمن تحقيق التوازن والاستقرار النفسي والتقليل من التوتر، تحديدا وتقييم احتياجات النساء والفتيات المعنفات والناجيات من العنف المبني على النوع الاجتماعي والتفريغ النفسي والعمل على تخفيف الضغوط النفسية والتوتر التي تعيشه هذه الفئة من خلال تعزيز الثقة، ومهارة التنشيط السلوكي، والاسترخاء، ومساعدة النساء والفتيات على التعافي من الأحداث السيئة، بالإضافة على العمل على تعزيز قدرتهن على العودة إلى الحالة الطبيعية والتمتع بصحة نفسية جيدة"، منوهة إلى أن الهدف العام من المشروع هو الحد من أثر التصعيد الواقع على قطاع غزة في مايو 2021، وتحسين الصمود والحماية للنساء والفتيات المتضررات والمساهمة في التعافي بعد النزاع من خلال الاستجابات الإنسانية التي تراعي النوع الاجتماعي.

في السياق نفسه أشارت إحدى المشاركات في هذه الجلسات إلى أهميتها في مساعدة النساء والفتيات في كيفية حلول مشاكلها والخروج من الضغوط النفسية التي تتعرض لها، كما نوهت مشاركة أخرى على أن هذه الجلسات كانت سببا رئيسيا في إعطائها طاقة إيجابية والتخلص من الضغوط النفسية الموجودة في حياتها.